الطقس
errors
محمد الأسعد في خدمة الأخطاء
محمد الأسعد

في خدمة الأخطاء

هل الخطأ في اللغة؟ لو كان الأمر كذلك، لأمكن تعديل المسار في الزمن ببضعة تصحيحات، فيصحو السائرُ في نومه نحو الماضي، ويحوّل مساره نحو المستقبل، أو يصحو على حاضره ويتطلّع إلى الأمام. من المؤكد أن الخطأ في النظر والرؤية والتفكير.

نجوان درويش لا أزعم
نجوان درويش

لا أزعم

لا أزعم أنّ لي أهلاً/ سوى الذين فقدتهم في الحروب/ وفقدتهم في الهجران وفي جنّات رضوان وفي الجحيم/لا أزعم أنّ لي أهلاً سوى هؤلاء الضائعةِ قبورهم/ المعروفةِ منافيهم/ المقتولين على الشواطئ والمنتظرين على الحدود...لا أزعم أنّ لي أهلاً سوى أهلي.

رشيد بوطيب المثقف العربي.. كثير من الإيرازمية قليل من اللوثرية
رشيد بوطيب

المثقف العربي.. كثير من الإيرازمية قليل من اللوثرية

لا يمكن الحديث اليوم عن مثقف، ما لم يدرس بعمق العلوم الإنسانية وعلى رأسها علم الاجتماع، ولا يدرك الاتجاهات المختلفة للعلاقات الدولية وإلى أي حد يمكن للقوى الكبرى أن تتدخل لحماية الاستبداد، حارس مصالحها وحدودها...

  • فوّاز حداد

    شبهات سياسية

    المتوقع خلال الفترة القادمة، استعادة "الربيع العربي" أدبياً، ليس لأن الكتّاب سيبحثون عمّا يكتبون عنه، بل لأنهم لن يستطيعوا تجاوزه، فهو شكّل علامة فارقة رغم غموض مآلاته، ما سيطبع عقودا قادمة بما حمله من أحلام، وما خلّفه من آلام.

  • يوسف وقّاص

    طلب لجوء

    لا تتكلم الإيطالية بعد، لقد وصلوا إلى هنا منذ عدة أيام. اقترحت عليهم أن يذهبوا إلى أحد الدول الاسكندنافية، ولكن المترجم يقول إنها علمت من بعض أصدقائها الذين يعيشون في تلك الدول، أن دوائر الشؤون الاجتماعية هناك تخطف أولاد اللاجئين.

  • أحمد باشا

    أفلام الدبابة في مهرجانات عربية

    المعادلة لا تحتاج إلى استشهادات من التاريخ للمحاججة أو الإقناع، طالما أن أبرز صانعي السينما في عهد بشار الأسد صوّروا أفلامهم على الدبابة، ومنهم من وجد في تهجير الأهالي فرصة ذهبية لتصوير أعمالهم، وآخر صوّر قصة حب على حاجز للنظام.

  • ممدوح عزام

    كيف تقرأ رواية؟

    أولاً: هذا الكتاب كتبه شخص آخر لا يعرف أي تفصيل عما يحدث في بيتك. ثانياً: هذه المرأة التي في الرواية ليست أختك، ولا أمك ولا جدتك. فلا الرجل في أي رواية، هو جميع الرجال، ولا المرأة هي جميع النساء.

  • منير فاشه

    الشفاء من "المدنية"

    هناك عوامل غيّبت الحكمة من بلادنا كان منها تأثير الجامعات والمدارس التي أنشأتها القبيلة الأورو-أميركية، بدءا بالجامعة الأميركية في بيروت عام 1869 والتي تبعتها جامعات ومدارس أخرى. احتل محل الحكمة علومٌ هدفها السيطرة وإخضاع الطبيعة، وفق تعبير "فرانسس بيكن".

  • محمد الأسعد

    نقّاد وجنادب

    ربما بدأ نقدُ الشعر مع "أم جندب" على ما نقله الرواة. وأم جندب هذه زوج امرؤ القيس الشاعر الذي يصفه جرير بأنه الخبيث الذي جعل الشعرَ نعلين له يطأهما كيف شاء. ولكن يبدو أن خبثه لم يخدع زوجةً مثل هذه.

  • فوّاز حداد

    عطب في الثقافة

    يبدو المشهد الثقافي بخير، يتميز بالوفرة، وفرة الكتابات والترجمات، وأيضاً وفرة المال، فالجوائز ضخّت بعضاً منه. صحيح أنه لا يشمل الكثيرين، لكنّ شيئا أفضل من لا شيء، وإن كانت حداثة الجوائز تثير اللغط أكثر من الامتنان، وهو ما اعتدنا عليه.

  • باسم النبريص

    تواريخ شعوب

    كشاعر، أكره الأرقام منذ يفاعتي. ففي عرائها الجحيمي تُغتال الروح، فتغيب القصصُ والحكايات. يغيب نُسغ الحياة، وتتحول هذه إلى بلادة وصلادة الحجر. ومع أن الرقم اختُرعَ قبل الرأسمالية بدهور، فما من نظام استخدمه: استغلّه واستفاد منه، كما فعلت هذه.

  • ممدوح عزام

    جيشنا العظيم يا حبيبتي

    واللافت في الأمر أن الأوامر تلزم الشعب بتمجيد الجيش في النص الكتابي، دون أن تكون قادرة على لجم الشفوي. وهنا يعرف الجميع حجم التناقض بين القول الشفوي الذي تتناقله الأحاديث عن ممارسات الجيوش العربية، والقول الكتابي الملزم بالتمجيد حصرا.

  • باسم النبريص

    يخيّل لي

    فكيف استطاعت هذه الرأسمالية، عبر تاريخ تطوّرها المتصاعد، أن تنمّط مئات الملايين من البشر، وتصهرهم في قالب يكاد يكون واحداً مع رتوش اختلاف طفيفة؟في أي مختبر شيطاني صنعوا هذه الآلاف التي نراها ونحتك بها يومياً وسط المدينة؟

  • فوّاز حداد

    الفن قضية كبرى

    قد يقال، للطغيان سلطان، وما الفنانون سوى أفراد عزّل، وسواء تعرضوا للتهديد، او جرى التطاول عليهم، فليس بمقدورهم الدفاع عن أنفسهم، إنهم أناس عاديون، فلا نحملهم فوق طاقتهم، إنهم بحاجة إلى الشعور بالأمان. لكن مأزق الفنانين هو استحالة تحييد الفن.

  • مزوار الإدريسي

    الترجمة والوساطة

    من المترجمين من وظَّف لغة ثانية وسيطاً في إطلاع القرّاء في عالمنا العربي على الأدب العالمي؛ ويُمكن نعت هذا الصنف من الترجمة بـ"الدرجة الثانية"، لأنها ترجمة ثانية وتالية، بحكم أنها لم تصدر عن الأصل مباشرة، بل توسَّلت بترجمة أولى.

  • اختيارات القرّاء

    مشاهدة تعليقاً إرسالاً
alaraby
جميع حقوق النشر محفوظة 2017 | اتفاقية استخدام الموقع